آراء ومقالات

انتصارات كبيرة حقَّقها الفلسطينيون والمتضامنون مع فلسطين في الولايات المتحدة الاميركية في السنوات الأخيرة لا سيما حملات المقاطعة الأكاديمية والثقافية للمؤسسات الإسرائيلية، ومن أبرز تلك الانتصارات مصادقة ما لا يقل عن تسع جمعيات أكاديمية وطنية كبرى على حملة المقاطعة، والتزم المئات من الفنانين والكُتاب والمثقفين وعدد من الرياضيين بعدم المشاركة في تطبيع الاحتلال، كما وتوسعت حركة المقاطعة لتشمل مقاطعة المنتجات الاستهلاكية والشركات التجارية المنتجة والمتربّحة من الاحتلال

إقرأ المزيد

تشهد المرحلة الحالية عملية موت «الوطنية الفلسطينية» بتعريفها السائد الذي فرضته البورجوازية الفلسطينية ليعبّر عن مصالحها الطبقية، والذي تميز تاريخياً بالانتقال من شعارات ثورية تحررية تسعى لتحرير «الوطن السليب» وعودة اللاجئين إلى القرى والمدن التي طهروا عرقياً منها، وإلحاق هزيمة تاريخية بالمشروع الاستعماري الصهيوني ثم بناء دولة ديمقراطية لكل سكانها، إلى القبول ببانتوستان على جزء من أرض فلسطين التاريخية.

إقرأ المزيد

لم يحِدْ اعتراف الرئيس الأميركي دونالد ترمب بالقدس عاصمة لإسرائيل كثيرا عن السياسة الخارجية الأميركية كما تعتقد الأغلبية من العموم. كغيره من الرؤساء الأميركيين السابقين، تأثر ترمب بالاعتبارات السياسية الداخلية، وفرصه غير المؤكدة حتى الآن لإعادة انتخابه عام 2020. ولكن في العموم، يعكس اعتراف ترمب بالقدس عاصمة لإسرائيل الإجماع الحزبي في الولايات المتحدة الأميركية تجاه الاحتلال الإسرائيلي المستمر للأرض الفلسطينية.

إقرأ المزيد

أعلنت الإدارة الأميركية اقتطاع ما يزيد على نصف المساعدة المالية التي تمنحها لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى «الأونروا». إعلان الإدارة الاميركية بتقليص منحة «الأونروا» من ١٢٥ مليون دولار إلى ٦٠ مليون دولار، كان قد سبقه تهديد من جانب الرئيس الأميركي دونالد ترامب وممثلة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة نيكي هيلي بوقف الدعم المالي عن الوكالة حتى عودة الفلسطينيين إلى طاولة المفاوضات مع الإسرائيليين.

إقرأ المزيد

مر شهر على قرار ترامب وأعرف الآن أنني لا أطمع في شيء ولا أخاف من شيء، وها قد تخلصت من أفكاري ومن عواطفي وصعدت إلى الحرية والتحرر، بوحشية سأقوم وأغامر لقد تخلدت القدس كحق البقاء فينا، تتعايش بنا وتشكل سيمفونية روحانية، هكذا هي حالة الفلسطينيين نحو التمرد تجاه الحاصل.

إقرأ المزيد

الأميركية للسلطة الفلسطينية، لما تحمله خطوة خطيرة كهذه من تهديد للأمن والاستقرار. وقد ادّعى بعض هؤلاء بأن تهديد الإدارة الأميركية بقطع المساعدات للسلطة الفلسطينية يتجاوز بخطورته القرار الأميركي المتعلق بالقدس، ونقل السفارة الأميركية إليها.

إقرأ المزيد

مع تصاعد حدة تهديد الإدارة الأميركية بقطع مساعدات  الولايات المتحدة المالية للسلطة الوطنية الفلسطينية، وفي ظل الإعلانين، الدنماركي والنرويجي، أخيرا، عن إجراءات تقييدية واشتراطية جديدة بخصوص منحها المالية، صار لزاماً على ساسة السلطة وصنّاع قرارها اتخاذ الإجراءات اللازمة لدفن نموذج معونة أوسلو، وإطارها لتقديم المساعدات الدولية المسيّسة المشروطة.

إقرأ المزيد

لطالما ارتبط مفهوم الأبرتهايد أو الفصل العنصري في نظام الابرتهايد الذي كان قائماً في جنوب أفريقيا، وغالباً ما كان ينظر اليه بأنه كان حالةً استثنائية وانتهت. الا ان الممارسات التي تنتهجها إسرائيل تجاه الفلسطينيين من اضطهاد وقمع وحصار وتمييز وتهجير قسري من ارضهم، تتطابق مع ممارسات نظام الابرتهايد، ولم تستثن منها الفلسطينيين المواطنين في إسرائيل. وهذا ما خلص اليه تقرير الاسكوا الذي صدر في اذار/مارس ٢٠١٧ والذي حلل الممارسات الإسرائيلية تجاه الفلسطينيين من منظور عنصري ابرتهايدي.

إقرأ المزيد

 جاء إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالاعتراف بالقدس  عاصمة لإسرائيل، وإيعازه بنقل السفارة من تل أبيب إلى القدس، تتويجا للسياسة التي انتهجتها الخارجية الأميركية على مدى العقود السبعة الماضية، والتي هدفت منذ بداية انخراطها في عملية السلام إلى فرض حل على الفلسطينيين.

إقرأ المزيد

بدأ الصراع في فلسطين يأخذ منحىً حاداً، بالذات بعد الانقسام بين الضفة الغربية وقطاع غزة. ومع انتشار ما يمكن أن نطلق عليه «هستيريا» المصالحة الوطنية بين الفصيلين اليمينيين الرئيسيين، بإشراف مصري، وامتداد ذلك ليشمل الفصائل الأخرى التي فقدت الكثير من وزنها في الشارع، تبرز بعض الأسئلة المحورية عن غياب البديل في ظل تغول الأيديولوجيا اليمينية، وطنياً وإقليمياً. وما يلفت النظر في هذا السياق هو الغياب الملحوظ «لليسار» وعدم ارتقائه للدور المنوط به تاريخياً.  

إقرأ المزيد